عادت بنا الذكرى يا أم مالك – سيرة إبتسام العيد -رحمها الله-

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله إن من أبسط الأمور إلقاء الضوء على من كان له بصمة فكيف بمن له بصمات بين أيديكم اليوم

السيرة ذاتية للأخت الفاضلة الداعية:/ إبتسام العيد -رحمها الله-

الاسم: إبتسام إبراهيم العيد.
العمر: في الثلاثين من عمرها.
الشهادة: بكالريوس تخصص أحياء.
المهنة: معلمة.
المهنة الحقيقية: طالبة راسخة في علم ، وداعية ربانية ، وكاتبة حكيمة.
نحسبها كذلك ولا نزكي على الله أحدا
مشائخها: طلبت العلم وتلقت الدروس على أيدي الكثير من المشائخ والعلماء بالمملكة.
علمها: تحفظ كتاب الله كاملاً والصحيحين البخاري ومسلم وأختبرتهما في المسجد الحرام
كما تحفظ العديد من المتون العلمية وشرحت العديد من الكتب الفقهيه ولها الكثير من الدروس والمحاضرات.
تزكيتها: تمت تزكيتها من قبل المشائخ والسماح لها بالأشراف على حفظ الصحيحين.
كتابها: بدأت بتحقيق كتاب عمدة الأحكام ولكن وافتها المنيه قبل الأنتهاء منه.
وفاتها: يوم السبت 1427/7/11 هـ


خبر وفاتها -رحمها الله-:

مما قيل عنها -رحمها الله-:

درر من كلامها -رحمها الله-:

من مشاركاتها -رحمها الله-:من ندواتها -رحمها الله-:

من مقالاتها -رحمها الله-:

رابط المقال في جريدة الرياض

http://www.alriyadh.com/article125861.html

وللمقال الأخير قصة أخرى فقد أخبرتني أنها ترسل للجريدة العشرات من مقالاتها ولكن للأسف
لم ينشر لها إلا هذا المقال وكانت دائماً تقول:
“لاتهملوا الصحافة والإعلام وأجعلوها منبر حق ولاتملوا حتى يملوا”

وختاماً أقول: هنيئاً لها..
إذا اراد الله بالعبد خير إستعمله ، ووفقه لعمل صالح وقبضه عليه

أسأل الله أن يجمعنا بها في ظله يوم لا ظل إلا ظله وفي الفردوس الأعلى
مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا

وكم أتمنى أن لا تنسوها من صالح دعائكم

تم جمع هذة السيرة بواسطتي من أرشيف حياتها -رحمها الله-.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: